وزير الزراعة: دخلنا الحكومة بهدف إنساني!

0

استغرب وزير الزراعة عباس مرتضى “كيف أن لبنان موقع على اتفاقيات لاستيراد بعض المنتجات الزراعية التي يعاني القطاع الزراعي اللبناني من فائض فيها، ووعد بأنه يعمل ضمن الحكومة على زيادة دعم المدخلات الزراعية، وستكون الوزارة المراقبة على عملية توزيع من المستورد الى المزارع.”

وجاء كلامه خلال حفل تخريج أقامته الجمعية اللبنانية للدراسات والتدريب لمئة شاب وصبية من المدرسة الزراعية في بعلبك.

وقال مرتضى: “يعز علي أن أكون بينكم في هذه الظروف الصعبة التي أصبح فيها المواطن يجد صعوبة في الحصول على رغيف خبز، وأن نكون في حكومة غير قادرة على تحقيق جميع المطالب، ولكني أؤكد أننا دخلنا الحكومة بهدف إنساني، انطلقنا في مناخ مليء بالأزمات من انهيار اقتصادي ومالي، اليوم الأمن الغذائي والسيادة الغذائية أصبحت صعبة المنال، لاننا لم نؤسس لإقتصاد قوي وتم الإعتماد على اقتصاد غير منتج وغير مستدام، ورغم المشوار الصعب لا زلنا نحاول أن نجد الحلول ونقدم المساعدات، لذا قدمنا في الوزارة استراتيجتين، الأولى خطة الأمن الغذائي من خلال الإرشاد وتوزيع الأدوية، كما قمنا باحصاء لعدد البيوت البلاستيكية في لبنان والتي بلغت 100 الف بيت بلاستيك الا ان 50 الف غير صالحة للعمل بسبب الكوارث الطبيعية وعدم قدرة اصحابها على اعادة ترميمها، من اجل ذلك قدمنا مشروع قانون لانشاء صندوق لدعم المزارعين في اوقات الأزمات والكوارث. أما الخطة الثانية فتقوم على تطوير القطاع الزراعي وإدخال التقنيات الزراعية الحديثة وعلى تشغيل اليد العاملة المختصة، إذ لم يعد مقبولا أن تكون الزراعة تقليدية.”

وختم “اننا نولي منطقة بعلبك الهرمل وعكار أولوية بطلب من الرئيس نبيه بري من أجل أن نرفع الظلام ونفتح نافذة للأمل”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!