فقدان حاستي الشم والتذوق أقوى دليل على الإصابة بكورونا

0

كشفت دراسة لبيانات تم تجميعها من تطبيق معلوماتي لرصد أعراض مرض كوفيد-19 الذي ينتج عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد أن فقد القدرة على الشم والتذوق من أفضل طرق تحديد ما إذا كان شخص ما مصابا بالفيروس أم لا.

أظهرت البيانات التي حللها الباحثون أن 60٪ من المرضى الذين أكدت التحاليل إصابتهم بكوفيد-19، أصيبوا بفقدان حاستي الشم والتذوق.

وكان علماء في بريطانيا والولايات المتحدة قد طوروا تطبيقا للمساعدة على رصد انتشار الوباء، ووصف الباحثون في جامعة كينجز في لندن، هذه النتائج، التي نشرت على الإنترنت ولكن لم تحظ بمراجعة خبراء آخرين، بأنها الأكثر فعالية ودقة لتوقع نتيجة إيجابية لفحص كوفيد-19، من القياس الذاتي لدرجات الحرارة.

ويقول الباحثون إن هذا التطبيق يمكن أن يساعد على إبطاء تفشي الفيروس، ويحدد بسرعة أكبر الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!