تهريب المازوت والطحين المدعوم إلى سورية يُكبِّد لبنان خسائر بملايين الدولارات !

0

خسائر بملايين الدولارات تتكبدها الخزينة اللبنانية نتيجة تهريب مادتي المازوت والطحين المدعومتي الثمن كما الأدوية من الدولة اللبنانية الى سورية من خلال المعابر البرية، هذا عدا عن تهريب بضائع سورية الى لبنان، وكل ذلك يؤثر سلبا على الاقتصاد اللبناني المتأزم أصلا.

 

وسبق هذه الفضيحة المدوية شح في مادة المازوت في الأسواق اللبنانية مع تكرار عمليات التهريب بين لبنان وسورية حيث تنشط من خلالها مجموعات من كلا البلدين عبر الحدود البرية مع وجود ما يفوق المائة معبر غير شرعي، مع محاولات للحكومة اللبنانية التي تقول إنها تسعى للحد من هذه الظاهرة التي ترتد عواقب وخيمة على لبنان وشعبه واقتصاده.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!