الأسد يطالب بمذكرة توقيف لمروان حمادة والأخير يرد : ” يبلها ويشرب ميتها “

0

عاد النظام السوري لينبش في دفاتر الحسابات القديمة مع خصومه السياسيين في لبنان، في الوقت الذي يواجه فيه البلدان خطرا داهما نتيجة تفشي فايروس كورونا المستجد، الذي حصد الآلاف من الضحايا في أنحاء عدة من العالم.

 

وقالت مصادر مطلعة إن القضاء السوري أرسل قبل أيام كتابين لكل من وزارة الخارجية والمغتربين ووزارة العدل في لبنان، يطالب بموجبهما بتنفيذ مذكرتي توقيف صادرتين عن القضاء العسكري السوري بحق النائب الدرزي والوزير الأسبق مروان حمادة والصحافي فارس خشان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!